اجتماع في دكار لرئيس الجالية الموريتانية في السنغال

عقد رئيس الجالية الموريتانية في السنغال صباح اليوم الخميس 28 مايو 2020 اجتماعا مع بعض أعضاء الجالية في العاصمة داكار، ناقش وضعية العالقين في البلاد بعد إغلاق موريتانيا حدودها نهاية مارس الماضي، ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من تفشي وباء كورونا.

وثمن رئيس الجالية احماده ولد أب ما وصفه بـ"اهتمام الحكومة الموريتانية بوضعية الجالية في السنغال، تحت إشراف السفير، منذ بداية أزمة وباء كورونا وإلى الآن، والمتمثل في الدعم  المادي والمعنوي"، مستعرضا ما قدمه من خطوات خلال الفترة الماضية، لحل أزمة العالقين على الحدود مع روصو، وخاصة العمل على تسهيل إقامة الطلاب.

ومساء اليوم أعلنت الموريتانية للطيران نيتها تنظيم رحلات خاصة لجلب الموريتانيين من الخارج، ابتداء من الخامس يونيو القادم.

وفي الـ21 من مارس الماضي، أعلنت موريتانيا إغلاق الحدود مع السنغال، ضمن إجراء إحترازي للحد من مخاطر انتشار وباء كورونا.

وتسبب قرار إغلاق الحدود في منع عشرات المواطنين الموريتانيين العالقين على الحدود السنغالية والمغربية من دخول البلاد.

وفرقت الشرطة السنغالية نهاية مارس الماضي عشرات الطلاب الموريتانيين العالقين في مدينة روصو الحدودية، وطلبت منهم العودة إلى العاصمة دكار.

آخر تحديث: 28-05-2020 | 19:19

هاشتاك السنغال العالقون

شارك

حرره

عبد الله القرشي

قسم تحرير الأخبار وترجمة المحتوى

قصص ذات صلة

السنغال: تشديد الإجراءت الوقائية بعد تزايد إصابات كورونا

السنغال ترفض عبور قافلة من الجالية الموريتانية بغامبيا

روصو: استعدادات لعودة عشرات العالقين من السنغال

فيديو الأسبوع