مطالب في موريتانيا بتنفيذ قانون إلغاء الإكراه البدني

قالت جهات حقوقية في موريتانيا إن هناك عشرات السجناء ما زالوا يمكثون في زنازنهم بغير حق قانوني، وذلك رغم المصادقة على إلغاء تجريم إصدار الشيكات بدون رصيد.

وقال حقوقيون في بيان تم تداوله خلال الساعات الأخيرة، إن هناك سجناء يمارس عليهم الإكراه البدني، الناتج عن إصدار شيكات بدون رصيد، رغم رفع الصفة الجرمية عن الأفعال التي دخلوا بسببها للسجن.

وقال البيان: "إن تمرير مجلس الوزراء للبيان الذي يلغي تجريم إصدار الشيكات بدون رصيد، والمصادقة عليه من طرف البرلمان ضمن السياسة العامة للحكومة، كان يجب أن يكون له الأثر المباشر على وقف متابعة مواطنين تمت توقيفهم نتيجة هذه التهمة".

وتابعت البيان: "لا يمكن أن يستمر هذا الوضع وذلك التناقض البين، ليبقى مواطنون من هذا البلد سجناء، بسبب فعل رفعت عنه الصفة الجرمية".

آخر تحديث: 13-02-2020 | 13:51

هاشتاك السجن

شارك

حرره

عبد الله القرشي

قسم تحرير الأخبار وترجمة المحتوى