الأمم المتحدة تعبر عن قلقها حيال الوضع في الساحل

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، يوم أمس الأحد 2020.02.09، في مقابلة مع إذاعة فرنسا الدولية، أن النظام الأمني القائم حاليا في منطقة الساحل لا يكفي لمواجهة التهديد الإرهابي، داعيا إلى منح القوات الدولية ولاية واضحة من مجلس الأمن، وتمويلا مستداما من خلال المساهمات الإلزامية.

وأوضح غوتيريس أن النظام الأمني الحالي الموجود في المنطقة يشمل قوة حفظ سلام المينوسما، والقوة المشتركة لدول الساحل، وقوة برخان الفرنسية، إضافة إلى وجود عسكري أمريكي في النيجر.

 

آخر تحديث: 10-02-2020 | 18:54

حرره

عبد الله العتيق

محرر أخبار ومراسل معتمد في بتلميت

قصص ذات صلة

قمة لدول الساحل بنواكشوط بمشاركة دولية واسعة

إصابة موظف أممي في موريتانيا بفيروس كورونا

فيديو الأسبوع