غزواني يكشف عن علاقته بعزيز بعد الأزمة الأخيرة

قال رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني إن البعض يظن بأن الهوة اتسعت بينه والرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، لكنه “لا يضخم الأمر على هذا النحو”، مضيفا: “لا أخفي وجود تباين بين رؤانا وتقديراتنا لوضعية محددة، غير أنني أعتقد بأن المحيط السياسي أعطى الموضوع أهمية أكبر من حجمه الحقيقي”.

وقال غزواني في مقابلة مع صحيفة لوموند الفرنسية: “الموضوع تم تضخيمه من طرف كل الموريتانيين باستثنائي، لكن ستتم تسويته ولن أدخر أي جهد في سبيل ذلك”، “ما أعرفه أنه يجب أن ينتهي وآمل أن ينتهي بطريقة مناسبة للجميع”.

في رد على سؤال بخصوص وجود صلة بين التوتر الحاصل وإقالة قائد تجمع الأمن الرئاسي، الذي ينظر إليه على أنه مقرب من الرئيس السابق، قال ولد الغزواني: “لا علاقة بين ذلك، وهذا ليس أمرا بالغ الأهمية، لقد حصل تغيير في قيادة تجمع الأمن الرئاسي [بازب سابقا] لكن لا علاقة له بالأمر، فمن يصل إلى منصب حساس مثل رئاسة الجمهورية عليه أن يقوم بتكييف أمنه وهذا ما كان علي فعله قبل الآن، وهو أمر عادي تماما، لقد انتشرت شائعات كثيرة حول اعتقالات لعسكريين واستجوابات ووضع تحت الإقامة الجبرية.. غير أن ذلك لم يحصل لأن الأمر يتعلق بشائعات كاذبة”.

ترجمة الرؤية

إعلان واتساب

مقالات ذات صله