ولد محم يهدد ولد عبد العزيز بالتصدي له في حالة التمرد

حذر الرئيس السابق لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية سيدي محمد ولد محم الرئيس الأسبق محمد ولد عبد العزيز من محاولة “التمرد على الشرعية الحزبية والدستورية”.
وقال ولد محمد في تدونة له قبل قليل على تويتر: “الأخ محمد ولد عبد العزيز، لقد عملنا سنين عددا على أن يكون هذا الحزب مشروعا وطنيا لا مشروع شخص أو ملكيته، وكنت أولنا”.

وأردف ولد محم قائلا: “وكما دعمناك يوم كنت رمز وحدتنا، ثق بأننا وبكل قوانا سنتصدى لك حين ترضى لنفسك أن تكون رمزا للتمرد على الشرعية الحزبية والدستورية”.

وخلص الوزير السابق إلى القول: “بكل الذي بيننا، أرجوك… توقف”.

تدونة ولد محم تأتي بعد ساعات قليلة من اجتماع ولد عبد العزيز بقيادات في الحزب الحاكم، انتقد خلالها تدخل رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني في شؤون الحزب، موجها عبارات قوية في حق صديقه بالأمس.

وقال ولد عبد العزيز إنه سيتصدى لغزواني ولو وحده، وفق ما نقلت صحراء ميديا.

إعلان واتساب

مقالات ذات صله