السفارة الموريتانية في غامبيا تحتفل بذكرى الاستقلال

خلدت السفارة الموريتانية في غامبيا الذكرى 59 لعيد الاستقلال الوطني، حيث نظمت حفل عشاء ليلة البارحة بفندق كيرابا بيش هوتيل.

وحضر الحفل وزير الداخلية الغامبي يانكوبا سونوكو، و سفراء السنغال والصين وبعض ممثلي البعثات الدبلوماسية في بانجول، كما حضر جمع كبير من الجالية الموريتانية من بينهم رجل الأعمال والنائب أحمد أبو المعالي منان، الشيخ ابابه بوشيبة، سيديا سيد ألمين، الحاج عبد الحي، القطب أحمد الكريم، وغيرهم.

وافتتح الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم،
استمع بعدها الحضور لعزف النشيدين الموريتاني والغامبي.

وأفسح المجال للكلمات الرسمية، حيث رحب السفير الموريتاني في بانجول الدكتور حسن عوان بالحضور، وتطرق لأهمية تخليد الاستقلال لمايمثله للدول والشعوب من رمزية للتحرر و الاستقلال من نير الاستعمار.

وأشاد بدور أبطال المقاومة الموريتانية بشقيها الثقافي والمسلح، ومابذلوه في سبيل استقلال الوطن، كما تطرق لقوة ومتانة العلاقة التاريخية بين موريتانيا وغامبيا، ووجود إرادة صادقة لتعزيزها وتطويرها في المستقبل.

بدوره وزير الداخلية الغامبي أشاد بمتانة العلاقة بين البلدين مبرزا السلوك الحضاري والدور المتميز الذي تلعبه الجالية الموريتانية في غامبيا على المستويين الثقافي والاقتصادي ، متمنيا للدولة والشعب الموريتانيين دوام الأمن والاستقرار والتطور، كما شكر السفارة الموريتانية على الدعوة.

تجدر الإشارة إلى أنها المرة الأولى التي تخلد فيها السفارة الموريتانية في غامبيا ذكرى عيد الاستقلال منذ عقود.

إعلان واتساب

مقالات ذات صله