منت النهاه تعلن ترشحها لرئاسة اللجنة الشبابية للحزب الحاكم

إيمانا مني بالعمل الشبابي واستنادا إلى الدعم الكبير من طرف جمهور شبابي كبير وفاعلين لهم وزنهم داخل الساحة، وبناء على العناية الكبيرة التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للمواطنين بشكل عام ولفئة الشباب بشكل خاص، قررت أنا المهندسة جميلة بنت النهاه الترشح لرئاسة اللجنة الشبابية لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

أُدْرك أن هذا المُعترك ليس سهلا ولكن وبعد الإصلاحات الجوهرية التي قيم بها من طرف لجنة إصلاح الحزب تولدت لي قناعة بإمكانية تطوير عمل هيآت حزبنا بما في ذلك لجنة الشباب، خصوصا وأنني شاركت إلى جانب آخرين في العمل من أجل هذا الإصلاح، لذا وبعد مشاورات عديدة قررت أن أترشح لهذا المنصب، مُلبية طلبات عديدة وصلتني بهذا الشأن من طرف مؤتمرين ومنتسبين للحزب، وسأعمل إن شاء الله بعد أن أنال ثقكتم أيها المؤتمرون أيتها المؤتمرات وفق رؤية واستراتيجية واضحة لتطوير العمل الشبابي والرقي به للمساهمة في بناء وطننا العزيز.

 

المهندسة جميلة بنت النهاه

2018/11/18

التعاليق

التعاليق

تيليغرام

مقالات ذات صله