محكمة اترارزة تبت في قضية “التشهير على الفيسبوك”

برأت محكمة روصو في ولاية اترارزة اليوم الثلاثاء 2018.11.13 الشاب بداه ولد أحمدو، الذي تم توقيفه قبل أكثر من سنة، بتهمة التشهير بفتاة مقربة منه اجتماعيا، وتهديدها على أشهر شبكات التواصل الاجتماعي-فيسبوك.

وأنكر ولد أحمدو التهم الموجهة له أمام الدرك الوطني في تكنت، قبل إحالته لوكيل الجمهورية في عاصمة الولاية، مؤكدا أنه لم يرى الفتاة إلا مرة واحدة في حياته، ثم إنه لا يمتلك حسابا على الفيس بوك، وليست لديه خبرة في استغلاله، ولا تربطه أي علاقة عاطفية مسبقا بهذه الفتاة، نافيا صحة جميع التهم الموجهة له، ومطالبا بتوفير أبسط دليل على عكس ذلك.

وقد شددت عائلة الفتاة على اتهام الشاب، في وقت ظلت حسابات مختلفة تواصل الكتابة عن الفتاة على الفيسبوك، وتهددها أثناء اعتقال ولد أحمدو.

وخضعت هواتف بداه للتحقيق من طرف الجهات المختصة لدى قيادة الدرك الوطني في نواكشوط.

وأثارت القضية لعدو أشهر متابعة وفضول المئات داخل المدينة وخارجها، وقد واكب موقع تكنت أبرز تطورتها، خاصة خلال أشهر أكتوبر ونوفمبر وديسمبر من العام 2017.

التعاليق

التعاليق

تيليغرام

مقالات ذات صله