تحرك حكومي بعد ضرب مد بحري لمنازل في انجاكو

عاينت السلطات الإدارية في ولاية اترارزة الأضرار التي خلفتها أمواج قوية ضربت مدينة انجاغو قبل أيام قليلة، وذلك بعد تعليمات وصلت إلى الإدارة الجهوية بروصو بالتحرك نحو المدينة، من أجل الاطلاع على الوضعية، وفق ما أكدته مصادر خاصة لمراسل « صحراء ميديا ».

وأشارت هذه المصادر إلى أن الحكومة الموريتانية سبق أن عرضت قبل فترة على المقيمين بشاطئ الصيادين في «انجاغو » الانتقال إلى أراضٍ صالحة للسكن لتحاشي المد البحري.

وأكدت ذات المصادر شبه الرسمية أنه من المقرر أن تُرمم الحكومة حاجزاً رملياً سبق أن شيدته لحماية المدينة من المد البحري، ولكن الأمواج والرياح نسفتا الحاجز الرملي.

وجرفت مياة المحيط الأطلسي عشرة مبان على الأقل في قرية انجاغو، دون حدوث أي خسائر بشرية.

التعاليق

التعاليق

تيليغرام

مقالات ذات صله