رابطة السراج تنظم حفلها السنوي الثاني بأحسي التركه

إيجاز صحفي

نظمت رابطة السراج للعمل الشبابي مساء السبت 06/10/2018 بقرية أحسي التركة حفلها السنوي الثاني تحت عنوان “الشباب ماضي مشرق.. ومستقبل واعد”.

وقد افتتح الحفل بآيات من الذكر الحكيم مع القارئ محمد عبد العزيز، ليفتتح الكلام الأمين العام للرابطة الأستاذ محمد الحسن أجيد فأستهل كلمته بالترحيب بالحضور الكريم كما أشاد بدور المبادرات الشبابية التي أعتبر السراج جزء منها على مستوى تكنت والولاية عموما، وأعطى ورقة تعريفية بحصيلة نشاطات رابطته طوال العام المنصرم، كما أكد على مواصلة المشوار حتى يبلغ مبتغاه.

كما تبادل على منصة الخطابة شخصيات هامة من داخل الرابطة وخارجها، فقد ألقى نائب مسؤول الثقافة السيد محمد يحيى عبد الله كلمة تحدث فيها عن نشاطات الرابطة وخاصة مشروع /كفاءة/الذي أستفاد منه التلاميذ المتسابقين في المرحلتين الابتدائية والإعدادية حيث أضاف أن الرابطة ستعكف على المواصلة في المجال رغم التحديات الكثيرة.

كما تحدث مسؤول الخارجية للرابطة عبدالله عبدالله عن إنجازات الرابطة على المستوى الخارجي، حيث تحدث عن حضور رابطته في محيطها، وقال إنها أصبحت فعالة وعضوا نشطا في جل المحافل الثقافية في البلدية والمقاطعة والولاية عموما.

ليتناول نائب مسؤول الرياضة فيصل الحاج الكلام منوها بدور الرياضة في الحياة ومذكرا بعمله لجنته في المجال، مقدما تفصيلا محملا عن النسخة الثانية من بطولة السراج الرمضانيه للعام1439هـ.

ليفسح المجال للوافدين حيث تحدث الأستاذ الرئيس السابق والمؤسس الداه الفتى عن أهمية النشاطات الثقافية والشبابية في تنوير المجتمع وقد أشاد بدور السراج في المنطقة إذ أعتبرها رائدة في المجال الثقافي.

كما تحدث ممثل رابطة بتافراوت علي الشيخ عن أهمية الثقافة مشيدا بالأمسية إذ اعتبرها حدثا مهما كما تحدث ممثل رابطة النمجاط ولد مامين مشيدا بالرابطة شاكرا مناضليها على الصمود رغم التحديات.

كما تحدث مسؤول الخارجية بمنسقية شباب تگنت جمال أحمد عن الرابطة شاكرا الرابطة على سعيها الطيب في مجال الثقافة إذ أعتبرها شريكا مهما لتنسيقيته.

وتبادل على منصة الخطابة شخصيات هامة أدباء ومفكرين.

كما كان المسرح حاضرا بقوة حيث قدمت لجنة المسرح إسكتشات هادفة تتحدث عن الواقع، وأنعش الحفل فنيا فرقة مديحية كانت على مستوى كبير من التألق أطربت الحاضرين.

ليكون مسك الختام مع التكريمات، فقد كرمت لجنة الثقافة الثلاثة الفائزين في المسابقه الثقافيه الرمضانيه للعام 1439 وهم:
– المرتبة الأولى نالها عبدالله عبدالعزيز
– المرتبة الثانية نالها أحمدمحمدسالم
– المرتبة الثالثة نالها محمد يحيى عبدالله

لتشرع لجنة الرياضة في تكريمات البطولة الرمضانيه للعام1439، حيث حصد اللقب للنسخة الثانية فريق أحسي البكاي للمرة الثانية على التوالي، كما جاء فريق الزعاق وصيفا، ليحرز فريق الكلم 13 جائزة اللعب النظيف .
وبدأت التكريمات الفردية حيث نال جائزة أفضل حارس سيدي أحمد سالم وجائزة أحسن لاعب باب لمرابط وجائزة هداف البطولة محمد الهاشمي.

كما تم تكريم موقع تگنت بوسام شرف من طرف المكتب التنفيذي للرابطة عرفانا له بالجميل لماقدمه لبلدية تگنت والرابطة خصوصا من تضحيات في سبيل التعريف بها.

وقد أستلم التكريم نيابة عن إدارة الموقع الأمين العام للرابطة.

مسؤول الإعلام
السيد المختار

التعاليق

التعاليق

تيليغرام

مقالات ذات صله