اركيز: عجز شركات الاتصال عن تأمين أدنى خدمات الانترنت

لا تزال مقاطعة اركيز في ولاية اترارزة شبه معزولة عن العالم ومجرياته اليومية، وذلك بفعل ضعف تغطية شبكة الانترنت الخاصة بشركات الاتصال الثلاث العاملة في البلاد، رغم ما تضمه هذه المقاطعة من كثافة ديموغرافية، جعلت العديد من سكانها يطالبون خلال الفترات الماضية، بتقوية إشارة الانترنت على مستوى عاصمة المقاطعة على وجه الخصوص، دون أن تتم الاستجابة لهذا المطلب لحد الساعة.

وأثر غياب الانترنت على التغطية الإعلامية لزيارة الرئيس محمد ولد عبد العزيز لاركيز منتصف يوليو 2017، وذلك بسبب عجز شركات الاتصال عن تأمين الحد الأدنى من خدمات الانترنت في المقاطعة.

وتبنت بعض شركات الاتصال مؤخرا خطة تسمح بتزويد جميع المقاطعات بخدمة 3g الانترنت، إلا أن أغلب مقاطعات اترارزة ومن أبرزهم اركيز لا تزال تراوح وضعيتها القديمة.

التعاليق

التعاليق

تيليغرام

مقالات ذات صله