الندوة الأسبوعية للمنتدى العالمي تدعو لوحدة الصف

جدد المنتدى العالمي لنصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم، دعوته لنبذ الخلافات جانبا والتمسك بوحدة الصف، ونصرة المصطفى عليه الصلاة والسلام قولا وفعلا، مستنكرا في الوقت ذاته ما كتب على موقع الفيسبوك من سب للرسول الكريم وللذات الإلهية .

ونوه المنتدى في ندوته الأسبوعية باختفاء وإغلاق صفحات لملحدين ومن أبرزها الصفحة المعروفة بالاسم المستعار: “علماني ولد ريم، وريم بنت موسى، وعزيز عزيز”، مردفا أن تلك الصفحات تمت محاربتها من طرف علماء وكتاب وشعراء المنتدى، مشيرا إلى أن من أهداف المنتدى تبليغ الشريعة المحمدية من غير إفراط ولاتفريط وتوحيد كلمة المسلمين لإعلاء كلمة الله على أرض الله.

وخلال الندوة قدم الشاب علي الرضا ولد بابه محاضرة تحدثت عن جود رسول الله صلى لله عليه وسلم قائلا إن البشرية لم تعرف أجود من رسول الله، مردفا أن الرسول قدم أمته على نفسه وكان حريصا على هداية هذه الأمة كما أنفق كل ما وقع تحت يده صلى الله عليه وسلم وأنهى المحاضر محاضرته باستذكار جود أصحابه عليه الصلاة والسلام.

وكان للشعر بشقيه الفصيح والشعبي دور في الندوة حيث علا منصتها شعراء من مختلف الأعمار تباروا في مدحه صلى الله عليه وسلم ومذكرين بمناقبه عليه أزكى الصلاة والسلام في ليلة مديحية ختمت كما بدأت بتلاوة كتاب الله.

التعاليق

التعاليق

تيليغرام

مقالات ذات صله