محاضران و 30 شاعرا في ندوة للمنتدى العالمي

محاضران و 30 شاعرا في ندوة للمنتدى العالمي

heder

اختتمت قبل قليل (1:52) في حاضرة التيسير 5 كلم شمال مدينة نواكشوط، فعاليات ندوة ثقافية حول نصرة الله والثناء على نبيه صلى الله عليه وسلم، منظمة من طرف المنتدى العالمي لنصرة رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام .

وقد حضر الندوة عدد من العلماء والمفكرين والشخصيات الاعتبارية، إلى جانب نخبة من الشعراء والإعلاميين وجمهور واسع .

ونبه رئيس المنتدى العالمي الشيخ علي الرضا ولد محمد ناجي على لسان أمين المديح النبوي محمد سالم ولد النيه، إلى أن الله تبارك وتعالى فرض علينا تعظيم النبي صلى الله عليه وسلم، محذرا من كل ما يمكن أن يفهم منه تنقيص من النبي عليه الصلاة والسلام، مبينا أن الاستهزاء بالنبي كفر صريح يحبط الأعمال الصالحة ومن مات عليه مات كافرا، ولا يمكن التسامح مع صاحبه لأنه من أعظم أنواع الردة على الإسلام  .

وخلصت كلمة الشيخ علي الرضا إلى القول: “أشكر هذا الجمع الكريم الذي جاء نصرة لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم، من أماكن متفرقة، جعل الله ذلك في ميزان حسناتهم، كما أشكر السيد أحمد سالك ولد أبوه على تحمله جميع مصاريف هذه الدعوة، جزاه الله عنا خيرا وتقبل ذلك منه وجعله في ميزان حسناته وعمره في طاعته، والسلام عليكم ورحمة الله” .

بعد ذلك قدم الباحث والإعلامي الحسين ولد امحنض، محاضرة حول النتائج المستخلصة من الهجرة النبوية، أشفعها ببعض القصائد التي كتبها المؤرخ الراحل المختار ولد حامدن، قبل إلقائه لقصيدة صاغها مؤخرا في غرض المديح النبوي الشريف .

بدوره استعرض العلامة الدرديري ولد باب ولد معط نماذج من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم، حلمه وجانبا من شمائله العظيمة .

وقد شهد الفصل الثاني من السهرة تقديم 30 شاعرا لقطع وقصائد، تجاري أبياتا شعرية كان قد كتبها قبل أسبوع الشيخ علي الرضا، يعرف من خلالها على أهداف المنتدى ورسالته، كما يدعو فيها إلى التوحد على كلمة جامعة، وفقا لشرع الله وسنة نبيه الكريم .

 

Comments

comments

heder

مقالات ذات صله