الأستاذ محمد الخامس يحاضر ضمن ندوة للمنتدى العالمي

شهدت الندوة الثقافية التي نظمها المنتدى العالمي لنصرة الرسول صلى الله عليه وسلم، الليلة البارحة في حاضرة التيسير شمال مدينة نواكشوط، تقديم ثلاث محاضرات علمية تناولت أولاها رسم خريطة عن تاريخ الإلحاد حديثا وقديما، فيما تحدثت الثانية عن النتائج المستخلصة من غزوة بدر الكبرى، في وقت استعرضت المحاضرة الأخيرة إعجاز القرآن بخصوص معجزات النبي صلى الله عليه وسلم .

واستهلت الندوة التي حضرها المئات من الشباب والشيوخ والطلاب، بقراءة في كتاب الحراسة، لمؤلفه الشيخ علي الرضا ولد محمد ناجي رئيس المنتدى العالمي لنصرة الرسول صلى الله عليه وسلم .

وقدم الأستاذ أحمد صمب ولد عبد الله محاضرة، استعرض من خلالها تاريخ وقوف الإلحاد في وجه الرسالة الربانية الصادقة، كما بين المحاولات الدائمة لتفكيك عقد الوحدة الإسلامية من طرف أعداء الدين الحنيف، مشيرا إلى نماذج من الغزو الفكري الذي يمارسه الغرب على الأمة وخاصة شبابها .

وأشاد ولد عبد الله بجهود المنتدى العالمي حيال التفرغ لمواجهة الإلحاد في الديار الإسلامية، وخاصة موريتانيا التي لم تكن بمنأى عن وقوع بعض شبابها في براثين هذا الغزو الممنهج، مبرزا دورا الإعلام في بث سموم الإلحاد ونشرها بسرعة فائقة .

المحاضرة الثانية قدمها الأستاذ سيد محمد الخامس ولد أحمد باب، وكانت سردا لأهم المواقف والإرهاصات التي واكبت غزوة بدر الكبرى، واستعراضا لجانب من النتائج المستخلصة منها على مختلف الأصعدة .

أما المؤلف سيد محمد ولد باباه ولد بدي المستشار في المنتدى العالمي لنصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقد تناولت محاضرته قراءة معجزة القرآن من تأليفه المسمى “الظفر بمعجزات سيد البشر” .

الصوت الطفولي كان حاضرا ضمن هذه الندوة، وذلك من خلال مداخلة الشبل محمد صالح ولد محي الدين، الذي تحدث باقتضاب عن أخلاق المصطفى صلى الله عليه وسلم، قبل ختام السهرة العلمية التي أشفعت بحفل عشاء إلى جانب ختمة للمصحف الشريف خلال محطتي الافتتاح والاختتام .

وقد حضر الندوة عدد من العلماء والشعراء وطلاب المحاظر التابعة للمنتدى العالمي، إلى جانب جمهور واسع من متذوقي المديح النبوي وعشاق الثقافة .

 

 

 

 

 

التعاليق

التعاليق

تيليغرام

مقالات ذات صله