الشيخ الرضا يدعو لمواجهة الإلحاد ودعاته في موريتانيا

الشيخ الرضا يدعو لمواجهة الإلحاد ودعاته في موريتانيا

heder

نظم قبل قليل المنتدى العالمي لنصرة الرسول صلى الله عليه وسلم، ندوة علمية بفندق الخاطر وسط نواكشوط، تناولت أهمية نصرة الرسول عليه الصلاة والسلام والثناء على الله عز وجل، وذلك بمشاركة وحضور عدد من العلماء والأدباء
والوجهاء والشعراء الشباب، إلى جانب إعلاميين وحقوقيين ومثقفين وأسماء معروفة على الساحة الوطنية .

وقد رحب الشيخ الرضا ولد محمد ناجي رئيس المنتدى العالمي على لسان الأمين العام للمنتدى محمد محمود ولد بدي بالحضور، متمثلا فيهم مقولة الرسول صلى الله عليه وسلم لعبد الله بن عتيك ووفده الكريم “أفلحت الوجوه.. أفلحت الوجوه.. أفلحت الوجوه” .

وقال الشيخ الرضى “إنه يتعين على جميع المسلمين أن يكونوا حماة لشريعة الله تعالى على جميع أرضه، أنصارا لله تعالى مستشعرين أن الدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن الدين الذي جاء به من أفضل الأعمال في هذا الزمان”، داعيا إلى ضرورة العمل على الانخراط في “الصف الواحد والتماسك في وجه الملحدين ودعاة الإلحاد، من أجل تطهير البلاد منهم”، خاصة وأنها “البلاد التي أوت السلف الصالح الذي حمل إلينا الرسالة الخالدة وبلغها طرية كما أنزلت”، مشيدا بالخدمة الكبيرة التي قدمها الشناقطة قديما للشريعة المحمدية، سواء من علماء أو مجاهدين أو أمراء، مؤكدا أن هذه الخدمة شارك فيها النساء الرجال، وهو ما يستدعي منا عدم قبول الردة أو الإلحاد في بلادنا ولا في بلدان الإسلام أو الكفر، مستعينين في ذلك بالله تعالى متحققين العبودية له .

بعد ذلك توالى على المنصة عدد من الشعراء والعلماء والدكاترة، أنعشوا الحضور طيلة ثلاث ساعات بقصائد في المديح النبوي الشريف وأخرى في الثناء على الله عز وجل .

وقد استهلت الندوة بختمة للقرآن الكريم كما ختمت بأخرى من طرف 60 شابا حافظا لكتاب الله عز وجل .

لمشاهدة الصور إضغط هنــــــــا

Comments

comments

heder

مقالات ذات صله