خطر حوادث السير يثير محتجين غاضبين شرقي بتلميت

خطر حوادث السير يثير محتجين غاضبين شرقي بتلميت

نظم عدد من سكان قرية آجوير التابعة لمقاطعة بتلميت الجمعة 02/03/2018، وقفة احتجاجية أغلقوا خلالها الطريق الرئيس الذي يمر وسط القرية، وطالبوا باتخاذ إجراءات لحماية السكان من السيارات التي تمر عبره بسرعة مفرطة.

وقال السكان خلال الوقفة الاحتجاجية، إن عددا من سكانه تعرضوا لإصابات جراء حوادث السير الناتجة عن الإفراط في السرعة، كما فقد بعضهم حياته بسببها، مشددين على ضرورة إقامة حاجز أمني يضمن تخفيف السرعة، أو مطبات في مدخل ومخرج المدينة لضمان نقص السائقين لسرعة سياراتهم.

وأشعل المحتجون النيران في إطارات السيارات، وأغلقوا بها الطريق، مؤكدين أن هدفهم هو لفت الانتباه للخطر المحق بهم.

وتوفي أحد سكان القرية قبل أيام بعد أن صدمته سيارة كانت تمر بسرعة على الطريق الرئيسي وسط القرية.

ويمر من وسط القرية الطريق المعروف بـ”طريق الأمل”، وهو أطول طرق البلاد حيث يتجاوز طوله 1000 كلم، ويربط العاصمة نواكشوط بثماني ولايات.

الأخبار

التعاليق

التعاليق

مقالات ذات صله