هل تخلى فيدرالي UPR ونائب المذرذرة عن السياسة في تكنت ؟!

هل تخلى فيدرالي UPR ونائب المذرذرة عن السياسة في تكنت ؟!

heder

في الوقت الذي كان يدعو فيه نائب مقاطعة المذرذرة وفيدرالي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية على مستوى ولاية اترارزة محمد ولد الشيخ، إلى ضرورة تلاحم فرقاء الحزب من أجل التعبئة للإحصاء على اللائحة الانتخابية التكميلية في روصو، وبعيد وقت قصير من لقاء الرجل بولد عبد العزيز بعد محاولات عديدة، جاءت المفاجأة صادمة من تكنت، بعد الكشف صباح اليوم 05/07/2017 عن حصيلة الإحصاء التكميلي داخل مكاتب البلدية.

فمكتب زمزم المحسوب على الفيدرالي لم يتجاوز عدد المسجلين فيه منذ مايو الماضي وحتى إغلاق الإحصاء، مسجلا واحدا تم تقييده قبل أسبوعين، داخل المكتب الذي يضم 583 أغلبهم ينحدر من ولايات غير اترارزة، وفق ما تظهر لائحة اللجنة المستقلة للانتخابات، الأمر الذي بات يثير العديد من علامات الاستفهام، حول اهتمام ولد الشيخ بمستقبل السياسة في مقاطعة المذرذرة وبلدية تكنت على وجه الخصوص، التي قارع فيها كثيرا خصومه منذ 2013.

النتيجة الصادمة فتحت الباب مشرعا أمام تحليلات جديدة، كما استرجعت الشائعات القائلة بتوتر مجرى المياه منذ وقت بين ولد الشيخ وولد عبد العزيز، والتي تحدثت كثيرا عن رفض الأخير عدة مرات لقاء نائب المذرذرة، في حين لا يستبعد تحليل ثالث انصياع النظام لرغبة الحلف الذي يضم سيدي محمد الخامس ولد أحمد باب ومحمدن ولد حبيب الرحمن، والراغب في ابتعاد ولد الشيخ عن المشهد السياسي في المقاطعة، خاصة وأن هذا الحلف يضم بعض المغاضبين.

غياب التعبئة للإحصاء الانتخابي التكميلي داخل مكاتب تكنت، لم تقتصر على نائب المقاطعة فقط، فنتائج أغلب المكاتب الأخرى المحسوبة على بعض أصدقائه سياسيا جاءت مخالفة للظنون.

Comments

comments

heder

مقالات ذات صله