تنسيق شبابي للضغط من أجل تقوية شبكة الاتصال والانترنت

دخل عدد من الشباب الفاعلين داخل مدينة تكنت والقرى التابعة لها جنوبا، حملة للضغط على شركات الاتصال العاملة في البلاد، وخاصة شركة موريتل الأوسع انتشارا، وذلك من أجل بناء عمود لتقوية الاتصال الهاتفي وخدمة الانترنت، لصالح عشرات التجمعات القروية الواقعة جنوب تكنت.

ويقول الناشط الشبابي علي ولد الشيخ وهو أحد سكان بتافراوت، إنهم بدأوا منذ الأسبوع الماضي حملة لجمع معطيات ألف مشترك في المنطقة، وذلك استجابة لشرط موريتل المتمثل في وجود ألف شخص، من أجل بناء عمود تقوية في المنطقة.

وطالب ولد الشيخ في تصريح لموقع تكنت، جميع المشتركين في موريتل المتواجدين في القرى الممتدة ما بين لكراع لبيظ إلى الخوارة، والذين لم يتم تسجيلهم ضمن اللائحة المذكورة، أن يتصلوا على الرقم 20 10 79 20 من أجل تقييد معطياتهم، مساهمة في هذه الحملة التي تدخل أسبوعها الثاني على التوالي.

إلى ذلك دعا محمد الأمين ولد طه رئيس تنسقية شباب تكنت، شركة موريتل إلى الإسراع في مد القرى الجنوبية بتغطية الاتصال، مستحضرا العزلة التي يعانونها رغم المطالب المتكررة بضرورة وجود تقوية.

بدوره قال المختار ولد أحمد عبد الله رئيس رابطة شباب لكراع لبيظ، إن هذا المطلب بات ملحا ويجب الإسراع في تنفيذه.

من جهته أكد محمد فال ولد بيجاري عضو تنسيقية شباب تكنت، على أهمية العمل من أجل لفت انتباه الرأي العام إلى معاناة سكان هذه القرى، داعيا إلى توفير خدمة 3G الانترنت، بحكم تواجد معظم أبناء المنطقة خارج البلاد، حيث أن الوسيلة الأفضل للتواصل هي الشبكة العنكبوتية.

وعبر المدون والأستاذ ممو ولد الخراش عن أمله في حل هذه الأزمة عاجلا، للتحسين من جودة الاتصال والانترنت.

هذه التصريحات جاءت خلال مقابلات مع موقع تكنت.

وأخفقت حتى الساعة كل الجهود المبذولة منذ أكثر من عام من أجل حل أزمة الاتصال داخل القرى الواقعة بين مدينة تكنت وبلدية امبلل، حيث تقطن مئات الأسر خارج تغطية شبكات الاتصال الثلاث، وهو الأمر الذي يثير استياء سكان هذه القرى، وسط تجاهل تام من طرف السلطات المعنية.

وبذل شباب عدد من القرى الواقعة جنوب تكنت جهودا مضاعفة للفت الأنظار إلى الوضعية السيئة للاتصال داخل قراهم، حيث أطلقوا منتصف العام الماضي حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، في وقت تقدموا لإدارات الشركات العاملة في البلاد، بطلب بناء عمود تقوية يفك العزلة عن الآلاف داخل هاتين البلديتين.

التعاليق

التعاليق