مدرسة طيبة
مدرسة طيبة
مدرسة طيبة

الشيخ الرضا.. ونشر العدل بين أطياف المجتمع (تدونة)

كم هي بلادنا تحتاج لمثلك من المشاييخ، وكم أنت جسدت الدين الإسلامي في خلقك ومعاملاتك مع الآخرين، يا من جعلت نصرة الرسول الأعظم نصب عينيك ..

بلادنا تحتاج إلى مشاييخ مثلك يحذون حذوك في نصرة المظلوم من الفئات والشرائح المهمشة اجتماعيا كما فعلت أنت، وكم من ساكنة هذا البلد أنت قدوة لها وهم كثر “ما شاء الله” .

ستقضي على تلك المعتقدات والنظرة الدونية الظالمة للفئات التي رفعت عنها الظلم المستشري بفتاويك العادلة والمنصفة للمظلوم، تلك المعتقدات الظالمة السائدة في المجتمع الموريتاني بغطاء ديني لم يجزها الدين الإسلامي الذي جاء به جدكم سيد الوجود صلى الله عليه وسلم .

و لهذا فإن العالم والولي الصالح شيخنا الشيخ علي الرضى ساهم ولا زال يساهم في إرساء السلم الإجتماعي بين جميع شرائح مجتمعنا، فجزاه الله عن المسلمين خيرا .

نقلا عن صفحة المدون حبيب ولد عيدله

التعاليق

التعاليق

إعلان السباق الانتخابي

مقالات ذات صله

تيليغرام